x
email
الاشتراك في النشرة البريدية

نوصلك من خلال نشرة اسبوعية بكل جديد متعلق بالهواتف النقالة وقطاع الاتصالات والتكنولوجيا


    اخر الأخبار

متوفر باللغة
English

سامسونج تحقق مبيعات عالمية من الهواتف المتنقلة بلغت 300 مليون وحدة خلال 2011

في إطار سعيها لريادة قطاع الهواتف المتنقلة من خلال تشكيلة منتجاتها المبتكرة والمتنوعة

نشر 2011-12-17 - 09:57 بتوقيت جرينتش
الامارات الامارات



موبايلك - أعلنت اليوم شركة سامسونج للإلكترونيات المحدودة، الرائدة في مجال توفير الهواتف النقالة، أنها تمكنت للمرة الأولى في تاريخ الشركة من تحقيق مبيعات سنوية بلغت 300 مليون وحدة من الهواتف النقالة لهذا العام.

 

وبهذه المناسبة، قال جيه كيه شين، الرئيس المسؤول عن أعمال الاتصالات المتنقلة في سامسونج للإلكترونيات: "إننا فخورون جداً بتحقيق هذا الإنجاز من المبيعات القياسية التي تجاوزت الهدف السنوي الذي أعلنا عنه في وقت مبكر من هذا العام. وهذا يعتبر بمثابة تأكيد واضح على الشعبية المتنامية التي تحظى بها هواتف سامسونج بين المستهلكين في جميع أنحاء العالم. إن أداءنا في قطاع الأجهزة المتنقلة لا يزال منقطع النظير. وعلى الصعيد العالمي، تبقى سامسونج هي الشركة المصنعة الوحيدة التي تزود العملاء بمثل هذه الخيارات الفريدة من الهواتف المتنقلة، والتي تستخدم تشكيلة واسعة من منصات التشغيل، التي تتضمن أندرويد و ويندوز ومنصة بادا من سامسونج. ونحن نتطلع إلى توسيع نطاق هذا النجاح مع بداية عام 2012".

 

وتأتي نتائج مبيعات سامسونج خلال 2011 تتويجاً لعام كامل من النجاح الهائل الذي حققته الشركة عبر كامل مجموعتها من الهواتف المتنقلة. وساهمت تشكيلة منتجات سامسونج الرائدة من هواتف جالكسي، جالكسي إس وجالكسي إس II، بشكل كبير في هذا النجاح. فقد استمرت هذه المنتجات في اكتساب شعبية عارمة بين أوساط المستهلكين، الأمر الذي دفع بعلامة جالكسي التجارية لتصبح واحدة من أكثر علامات الهواتف المتنقلة شهرة في العالم. وحقق جالكسي إس II، الذي أطلق في عام 2011، رقماً قياسياً جديداً في مبيعات سامسونج، حيث تمكنت الشركة من بيع 10 ملايين وحدة بشكل أسرع من أي جهاز متنقل في تاريخها.

 

وفي الوقت ذاته، تشهد مجموعة منتجات سامسونج من الهواتف الذكية العاملة بمنصة "بادا" تزايداً مستمراً في مبيعاتها حول العالم، كما تعززت المبيعات في عام 2011 مع إطلاق "بادا 2.0"، الإصدار المطور حديثاً. وخلال العام الحالي، أعلنت سامسونج عن إضافات جديدة ومثيرة إلى مجموعة هواتف "ويف" الذكية والعاملة بمنصة "بادا"، بما في ذلك هاتف "ويف 3" المتميز، والذي سيتوفر قريباً في الأسواق الخليجية.

 

وفي عام 2011 أيضاً، رفعت سامسونج المعايير في فئة الأجهزة المتنقلة من خلال إطلاق منتجات مبتكرة "جالكسي نوت"، الجهاز المتنقل الذكي الذي يتميز بأول شاشة Super AMOLED عالية الوضوح بقياس 5,3 بوصة في العالم. ويقدم الجهاز كافة إمكانيات الاستخدام المتنقل للهاتف الذكي، مع واجهة استخدام فريدة تجمع بين الشاشة العاملة باللمس والتقنيات المتطورة لاستخدام القلم في إدخال البيانات. ويواصل "جالكسي نوت" في الاستحواذ على إعجاب المستهلكين حول العالم منذ إطلاقه في دول الخليج خلال شهر نوفمبر الماضي.





   مقالات ذات صله


الهواتف و الأجهزة اللوحية

في عالمٍ سريع التغير تمضي فيه أيامنا واللحظات الرائعة التي نعيشها بشكل سريع، أصبحت وسائل التقاط وتخليد


تقارير ومتابعات

رفضت شركات لنقل الطرود البريدية في بريطانيا توصيل أي شحنات تحتوي على هاتف "غالاكسي نوت 7" بعد تقارير تشير إلى


الهواتف و الأجهزة اللوحية

موبايلك - سكاي نيوز : تستمر حوادث انفجار سامسونج، لكن هذه المرة انتقلت من هواتف "نوت 7" إلى الغسالات، حيث توصلت

   التعليقات

comments powered by Disqus
أخبار الهواتف و الأجهزة اللوحية

    أخبار الهواتف و الأجهزة اللوحية


أعلن رئيس مجلس مفوضي هيئة تنظيم قطاع الاتصالات الدكتور المهندس غازي الجبور، التزام شركة سامسونج تجاه الزبائن الذين قاموا بشراء جهاز سامسونج جالاكسي نوت 7 والذي قد






    جديد الهواتف


تابعنا من خلال

الموقع متوفر بلغة أخرى
عربي | English



© موقع موبايلك 2017 جميع الحقوق محفوظة
© موقع موبايلك 2017 جميع الحقوق محفوظة
Powered By DevelopWay