x
email
الاشتراك في النشرة البريدية

نوصلك من خلال نشرة اسبوعية بكل جديد متعلق بالهواتف النقالة وقطاع الاتصالات والتكنولوجيا



    اخر الأخبار

متوفر باللغة
English

اسباب منع استخدام الهواتف المحمولة ووسائل الاتصال في المدارس

نشر 2011-05-17 - 03:34 بتوقيت جرينتش



شددت هيئة أوروبية كبرى على ضرورة منع الهواتف المحمولة ووسائل اتصال الإنترنت اللاسلكية واي فاي من المدارس لأنها يمكن أن تكون ضارة بالتلاميذ. وأصدرت اللجنة، التي تشكلت من قبل مجلس أوروبا، الذي يضم 47 دولة من الدول الأعضاء، تقريرًا يعتقد أنه من الضروري والحتمي معالجة هذه المسألة الآن قبل فوات الأوان ، كما كان الحال مع التدخين، والرصاص في البنزين والإسبستوس. إضافة إلى ذلك، أكد التقرير المفصل للمنظمة، التي مقرها ستراسبورغ، على المخاطر الصحية المحتملة للهواتف اللاسلكية وأجهزة مراقبة الأطفال. التي تعتمد كل منهما على تقنية مشابهة للهواتف النقالة وواي فاي، التي توجد عادة في المنازل في جميع أنحاء بريطانيا. وتعتقد الهيئة أن الإشعاع الكهرومغناطيسي المنبعث من الأجهزة اللاسلكية يؤدي إلى أمراض السرطان ويمكن أن يؤثر على تنمية القدرات العقلية.  واللجنة، التي تكونت من 84 من النواب السياسيين من الدول الأعضاء، تعتقد أن دولهم يجب أن تفرض الآتي:·عرض للمستويات التي تتعرض للموجات المنبعثة من الهواتف النقالة على المدى الطويل.  ·التأكد من وجود علامات واضحة بشأن المنتجات التي تشير إلى أن المجالات الكهرومغناطيسية يمكن أن تكون ضارة.  ·فرض حظر صارم على جميع الهواتف النقالة والشبكات اللاسلكية في المدارس.  ·بدء القيام بحملات إعلامية تستهدف الأطفال والشباب حول المخاطر على صحة الإنسان.·زيادة الأبحاث حول الأنواع الأقل خطورة من الهواتف المحمولة والهوائية.وكانت منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة البريطانية قالتا في وقت سابق إن التعرض للمجالات الكهرومغناطيسية يشكل مخاطر قليلة أو معدومة على صحة الإنسان، لذلك فان هذه النتائج تتناقض مع تلك المدرسة من التفكير.ودعا مجلس أوروبا، وهو منظمة تحظى باحترام كبير وتميل نتائجها إلى توجيه التشريعات الحكومية، رؤساء الدول إلى اتخاذ جميع التدابير المعقولة للحد من التعرض للحقول الكهرومغناطيسية. وقد تم اعتماد حظر استخدام الهواتف المحمولة في المدارس بالإجماع من قبل اللجنة المنظمة والمشرفة على البيئة والزراعة والمحلية والشؤون الإقليمية. وستقوم اللجنة الآن، التي يحتل منصب نائب الرئيس فيها لورد بريسكوت، نائب رئيس الوزراء السابق، بقراءة مشروع القرار على البرلمان للموافقة عليه. ولكن شركات الاتصالات تعتقد منذ فترة طويلة بأنه ليس هناك علاقة بين الهواتف المحمولة والآثار الصحية الضارة. علاوة على ذلك، وجدت دراسات أخرى عدم وجود علاقة بين استخدام الهاتف المحمول على المدى القصير والسرطان. وبالفعل، فقد نشرت دراسة وبائية واسعة النطاق، التي وجدت أنه لا توجد علاقة بين السرطان واستخدام الهاتف المحمول وتم نشرها العام الماضي. وقال البروفيسور ليه باركلي، نائب الرئيس لاتصالات الهواتف المتنقلة وبرنامج بحث الخدمات الصحية، إلى صحيفة صنداي تلغراف لم يكن لدينا هواتف نقالة لفترة طويلة، وهناك الآن دراسات مستمرة للبحث عن الآثار الطويلة الأجل. وهناك أدلة قليلة جدًّا في الوقت الحالي للآثار الضارة للهواتف المحمولة. إن القوى التي تنبعث من الهواتف المحمولة تصبح أقل خطورة، وهي أقل بكثير من الحدود التي وضعتها اللجنة الدولية على الحماية من الأشعة غير الأيونية. وحظر الهواتف المحمولة والشبكات اللاسلكية في المدارس هو خطوة أبعد من اللازم حسبما أرى.وقال المدير التنفيذي لرابطة مشغلي الهواتف النقالة جون كوك، التي تمثل أربع شركات للهاتف المحمول في بريطانيا، إلى صحيفة ميل أون لاين لقد قام العلم بأبحاث مستفيضة حول موجات الراديو والهواتف النقالة، وموقف منظمة الصحة العالمية، ومنظمة الصحة في بريطانيا، وغيرها من الوكالات الصحية الوطنية في جميع أنحاء العالم، وبعد كل البحوث التي أجريت حتى الآن، لم تنشأ آثار صحية ضارة للهواتف المحمولة التي تعمل ضمن التعرض المسموح بها دوليًّا. والتقرير، الذي لا يزال حتى الآن يثير جدلا من قبل اللجنة الدائمة لمجلس أوروبا، لديه رأي علمي مختلف من مجموعة كاملة من السلطات القومية المستقلة والسلطات العلمية الدولية. وأضاف يجب أن تقوم السياسات العامة بشأن التعرض للموجات اللاسلكية على أفضل الأدلة العلمية المتاحة. فلا يتم اعتماد توصيات لفرض قيود غير علمية من قبل منظمة الصحة العالمية أو وكالة حماية الصحة، والتي لن توفر أي منافع صحية، بل تسبب القلق العام الذي لا وجود له من الأساس. ويؤثر على جودة خدمات الهاتف النقال التي يعتمد عليه الملايين من الأفراد، والخدمات العامة والشركات. ومع ذلك، كانت دراسة منفصلة، بقيادة البروفيسور بول إليوت من جامعة إمبريال كوليدج في لندن، أكثر إدانة للهواتف النقالة.ونقلت صحيفة صنداي تلغراف عن البروفيسور إليوت قوله هناك أسئلة محتملة حول ما إذا كان  الهواتف المحمولة قد يكون لها آثار على النوم. فتكنولوجيا الهاتف المحمول تتسم بفوائد كبيرة ومفيدة، ولكن علينا أن نثمن تلك الآثار الصحية المحتملة، لذلك من المعقول إجراء البحوث في هذا الشأن. وفي الأطفال، فإن البحث لم يتم إنجازه حقًّا، لذلك نحن بحاجة إلى مزيد من البحوث في هذا المجال. وفي هذه الأثناء ننصح بعدم الإفراط في استخدام الهواتف المحمولة. وقال الأمين العام للرابطة الوطنية لكبار المدرسين إلى صحيفة صنداي تلغراف إن فرض حظر على الهواتف المحمولة والشبكات اللاسلكية في المدارس سيسبب الفوضى. فالتأثير على المدارس سيكون هائلا. معظم المدارس لديها شبكات واي فاي الآن، في حين أن التلاميذ والمعلمين يحملون الهواتف المحمولة.  كثير من المدارس أصبحت تتحول نحو الحوسبة النقالة، حيث أن التلاميذ يمكن أن يكون لديهم أجهزة كمبيوتر محمولة  يأخذونها معهم للمنزل لأداء واجباتهم المدرسية. وهذا من شأنه أن يحجب كل ذلك.





   مقالات ذات صله


تقارير ومتابعات

أعلنت إريكسون وكوالكوم تكنولوجيز عن إتمامهما بنجاح، عمليات اختبار رائدة لقدرات التشغيل البيني الخاصة


تقارير ومتابعات

يكتسب الحديث عن شرائح الـ eSIM حالياً أهمية استثنائية لدى مصنعي الأجهزة، حيث بات دورها استثنائياً على مستوى


تقارير ومتابعات

أعلنت إريكسون (المسجلة في ناسداك: إريك) عن انضمامها إلى تحالف 450 ميجاهرتز لدعم شبكات الاتصالات المتنقلة

   التعليقات

comments powered by Disqus
أخبار تقارير ومتابعات
جديد الأخبار

    أخبار تقارير ومتابعات


أعلنت شركة في إم وير اليوم عن إطلاق منصتها السحابية 5G Telco Cloud Platform لشبكات الجيل الخامس، وهي عبارة عن حل صمم خصيصاً للعمل في السحابة من خلال الإعتماد على بنية تحتية








    جديد الهواتف


تابعنا من خلال

الموقع متوفر بلغة أخرى
عربي | English



© موقع موبايلك 2020 جميع الحقوق محفوظة
© موقع موبايلك 2020 جميع الحقوق محفوظة
Powered By DevelopWay